الرئيسية / اخبارك / نقش موسولينى يظهر على منحدر جبل فى إيطاليا وخلافات حول إزالته..

نقش موسولينى يظهر على منحدر جبل فى إيطاليا وخلافات حول إزالته..

اكتشف علماء إيطاليون نفشا يعود للديكتاتور الإيطالى بينيتو موسولينى، بعد عملية تنظيف لأحد الجبال، حيث وجدوا لقبه “دوتشى “Duxمنقوشا والتى تعنى الدوق، ويأمل عمدة المدينة أن يجلب السياح إلى القرية، بينما أراد بعض السياسيين إزالته مشيرين إلى أنه غير ملائم.

وذكرت جريدة ديلى ميل البريطانية أنهم وجدوا لقب الديكتاتور الإيطالى موسولينى، منقوشا كلمة “Dux”، وهى كلمة لاتينية بالنسبة لـ Duce ” “دوتشى ” وتعنى الدوق، وكان ذلك اللقب الذى أطلقه على رئيس الحزب الحاكم الفاشى، قد تم نقشها فى منحدر بالقرب من قرية فيلا سانتا ماريا بمقاطعة كييتى بدولة إيطاليا.

وأضاف التقرير أنه بعد الحرب العالمية الثانية وموت موسولينى الذى قُتل بالرصاص من قبل الثوار فى أبريل 1945، تم تغطية النقش بالأشجار الضخمة، وبعد عملية التنظيف والتى تكلفت 20 ألف يورو، تم الكشف عن النقش الضخم.

وقال التقرير إنه طالب سياسيون من يسار الوسط بمحو الحفر، قائلين إن الاحتفال بموسولينى غير مناسب، لكن جوزيبى فينامور عمدة القرية الوسطى يقاوم الدعوات للتستر أو الإزالة، قائلاً :”كان علينا تنظيف الشجيرات والفروع وهكذا تم تنظيف النفش.. إذا جذب ذلك المزيد من الناس إلى قريتى فسأكون سعيدًا جدًا

عن منة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *