الرئيسية / اخبارك / مسابقة لقتل الدببة القطبية والجائزة 36 ألف جنيه استرلينى

مسابقة لقتل الدببة القطبية والجائزة 36 ألف جنيه استرلينى

فى مشهد قاسى، يتم استخدام صور لدببة قطبية مذبوحة، من قبل صيادين باحثين عن الجوائز، للإعلان عن معارض ورحلات مخصصة للصيد، التى تكلف الآلاف، مع تقديم وعود بمعدلات نجاح عالية، فى صيد الدببة.

فى رحلات الصيد التي تم تنظيمها لغرض قتل نوع معين من الحيوانات لإضافته إلى رفهم، قام الصيادون المتعطشون للدم بمطاردة الدببة والتى كانت بمثابة الفريسة الكبيرة في بيئتهم الطبيعية، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

في كثير من الأحيان، يقوم صيادو الجوائز بإزالة أجزاء الجسم من الحيوان المهزوم، ونقله في بعض الأحيان بطريقة غير قانونية إلى المملكة المتحدة أو الولايات المتحدة الأمريكية ليتم حفظه وعرضه في منازلهم.

وكشف الخبراء أن حوالى 5 آلاف من الدببة قد قتلوا بهذه الرياضة في الدائرة القطبية الشمالية في السنوات الأخيرة.

ومنذ عام 1995، كانت هناك 17 محاولة لجلب “جوائز” الدب القطبي إلى المملكة المتحدة، وفقًا لتقرير “ذا ميرور”.

وزيادة عدد شركات الصيد المتخصصة التي تقدم رحلات إلى الدائرة القطبية الشمالية مباشرة فوق كندا للعملاء في المملكة المتحدة والولايات المتحدة والصين، ويُعتقد أنها أدت إلى الاتجاه المقلق، والزيادة الضخمة فى معدلات قتل وذبح الدببة القطبية.

وقال إدواردو جونسالفيس، مؤسس حملة حظر الكأس، لصحيفة ذا ميرور: “من المعروف أن الدببة القطبية في خطر شديد من الانقراض بسبب تغير المناخ”، وتبلغ قيمة الجائزة الخاصة بذبح الدببة القطبية 36 ألف جنيه استرلينى.

عن منة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *