الرئيسية / صحتك / انفلوانزا “كيتو”.. اعرف أسبابها وأعراضها

انفلوانزا “كيتو”.. اعرف أسبابها وأعراضها

يلجأ الكثير من الأشخاص إلى اتباع أنظمة غذائية للتخلص من السمنة والوزن الزائد، ومن أحدث هذه الأنظمة “الكيتو”، والأشخاص الذين يتبعون نظام الكيتو الغذائي يعانون من أعراض بسيطة على المدى القصير مثل الغثيان والتعب والصداع البعض يسمي هذا انفلونزا كيتو.

اسم آخر لأنفلونزا كيتو هو تحريض كيتو حيث تميل هذه الأعراض إلى الحدوث عندما يبدأ الشخص في النظام الغذائى، تظهر الأعراض عندما يدخل الجسم في حالة الكيتوزية حيث يحرق خلالها الدهون للحصول على الطاقة، حسبما ذكر موقع ” medicalnewstoday”.

يمكن السيطرة أو منع أنفلونزا كيتو عن طريق تغيير أنواع الدهون التي يتم تناولها، تناول بعض الأدوية، تناول المزيد من الألياف والفيتامينات والمعادن والماء.

يمكن أن تسبب أنفلونزا كيتو مجموعة من الأعراض بما في ذلك الصداع والتعب، وتشير أنفلونزا كيتو إلى مجموعة من الأعراض التي قد يتعرض لها الأشخاص عند بدء نظامهم الغذائي، هذه عادة ما تكون بسيطة وقصيرة الأجل وتستمر بين بضعة أيام وأسابيع.

تشمل أعراض أنفلونزا كيتو الغثيان والقيء والصداع والتعب،وتنشأ هذه الأعراض عندما يعتاد الجسم على العمل بعدد أقل من الكربوهيدرات ويدخل في حالة من الكيتوزية تنجم الأعراض عن اختلالات مؤقتة في مصادر الطاقة والأنسولين والمعادن في الجسم.

الكربوهيدرات هي مصدر الطاقة الرئيسي في الجسم ، وفى نظام كيتو الغذائي يقلل الشخص من تناول الكربوهيدرات إلى أقل من 50 جراما يوميا ، مقارنة مع 200-300 جرام الموصى بها يوميا .

عندما لا يتناول الجسم ما يكفي من الكربوهيدرات لاستخدامها في الطاقة يبدأ الكبد في إنتاج الجلوكوز للطاقة باستخدام متاجره وتسمى هذه العملية استحداث السكر،في النهاية لن يتمكن الكبد من إنتاج ما يكفي من الجلوكوز لمواكبة متطلبات الطاقة في الجسم.

سيبدأ الجسم بعد ذلك في تحطيم الأحماض الدهنية ، التي ستنتج أجسام الكيتون في عملية تسمى التولد الكيتون ثم تستخدم أنسجة الجسم أجسام الكيتون كوقود ويدخل الجسم في حالة الكيتوزية.

نقص الكربوهيدرات يقلل من كمية الأنسولين في مجرى الدم نتيجة لذلك قد يتعرض الأشخاص لزيادة في كمية الصوديوم والبوتاسيوم والماء الذي يتم إطلاقه في البول مما يؤدي إلى الجفاف .

يشارك الأنسولين أيضًا في نقل الجلوكوز إلى المخ، قبل أن يبدأ الدماغ في استخدام الكيتونات للحصول على الطاقة سيكون لديه وقود أقل سيحدث هذا لنحو 3 أيام الأولى من النظام الغذائي قبل أن يعود الجلوكوز في الدم إلى مستويات منتظمة.

عادة ما تكون أعراض أنفلونزا كيتو خفيفة وتبدأ عندما يبدأ الشخص في اتباع نظام غذائي وقد تستمر بضعة أيام إلى بضعة أسابيع فقط قد تتراجع عندما يدخل الجسم في حالة الكيتوزية.

يمكن أن تتضمن إنفلونزا كيتو الأعراض التالية غثيان،قيء، صداع الرأس، إعياء، دوخة،صعوبة في تحمل التمرين، الإمساك.

عن منة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *